Socio-political Attitudes across the World: To What Extent Are They Affected by One’s Religion, Its Importance, Majority Status and Relative Income? - Economic Research Forum (ERF)

This paper relates four aspects of an individual’s religion (the religion itself, its importance to the individual, and their interactions with each other, whether or not that religion is the dominant one in the country and the individual’s relative income) to six important socio-political attitudes. Two of these attitudes can be regarded as socio-economic objectives (the responsibilities that government should assume, and adherence to the norm of not cheating on taxes). The other four may be considered as four different political means of achieving these objectives (willingness to engage in political activity, to defend freedom of speech, to “give people more say” and to maintain order). The primary objective is to shed light on the political economy and governance issues in countries like those of the Middle East and North Africa (MENA) where religious, economic and political differences are strongly interrelated, and already giving rise to social tension and in some cases political instability.  The analysis is focused on testing three different but rather general hypotheses concerning the relationships between the four aspects of an individual’s religious affiliation and the six attitudes under investigation. It makes use of data on over 215,000 individuals in 90 countries from Waves 2-6 of the World Value Surveys (WVS). Once the various interactions between religious affiliation and related characteristics are taken into consideration, the relationships between the various different religious affiliations and each of the six attitudes under study are shown to vary in ways that cast doubt on the validity of existing stereotypes of these relations. The results highlight a number of patterns in these relationships that may provide useful insights into the direction that socio-economic policies are likely to take in the years ahead in different MENA countries.

 

ملخص

تتعلق هذه الورقة بأربعة جوانب للدين للفرد (الدين نفسه، وأهميتها للفرد، وتفاعلاتها مع بعضها البعض، سواء كان أو لم يكن الدين هو المهيمن في البلاد ودخل النسبي للفرد) وعلاقتها بستة مواقف اجتماعية وسياسية. ويمكن اعتبار اثنين من هذه المواقف كأهداف اجتماعية واقتصادية (المسؤوليات التي ينبغي أن تتولاها الحكومة، والانضمام إلى قاعدة عدم الغش في الضرائب). الأربعة الأخرى التي يمكن اعتبارها أربع وسائل سياسية مختلفة لتحقيق هذه الأهداف هي (الرغبة في الانخراط في النشاط السياسي، للدفاع عن حرية التعبير، إلى “إعطاء الناس مساحة أكبر للتعبير” وللحفاظ على النظام). الهدف الرئيسي هو تسليط الضوء على قضايا الاقتصاد والإدارة السياسية في دول مثل تلك الواقعة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENA) حيث الاختلافات الدينية والاقتصادية والسياسية مترابطة بقوة، وبالفعل تؤدي إلى التوتر الاجتماعي، وفي بعض الحالات عدم الاستقرار السياسي. ويركز التحليل على اختبار ثلاث فرضيات مختلفة بشأن العلاقات بين الجوانب الأربعة من الانتماء الديني للفرد وستة مواقف قيد التحقيق. نقوم باستخدام البيانات على أكثر من 215،000 شخص في 90 بلدا من موجات 2-6 من استطلاعات القيمة العالمية (WVS). تؤخذ التفاعلات المختلفة بين الانتماء الديني والخصائص ذات الصلة في الاعتبار، وتظهر العلاقات بين مختلف الانتماءات الدينية المختلفة وكل من المواقف قيد الدراسة تختلف في الطرق التي تشكك في صحة الصور النمطية القائمة على هذه العلاقات. تسليط الضوء على نتائج عدد من الأنماط في هذه العلاقات يمكن أن توفر معلومات مفيدة في الاتجاه الذي من المرجح أن يتخذ في السنوات المقبلة في دول المنطقة المختلفة

Senior Associates

Jeffrey Nugent

Professor of Economics, University of Southern California


Malgorzata Switek


Fengyu Wu


Project

EVENTS

There are no Events PAST



Related Publications