Economic Restructuring and Total Factor Productivity Growth: Tunisia over the Period 1983-2001 - Economic Research Forum (ERF)

Economic Restructuring and Total Factor Productivity Growth: Tunisia over the Period 1983-2001

Sofiane Ghali and Pierre Mohnen


Date:
November, 2010

NO.
572

Length:
25 pages

Publisher:
Economic Research Forum (ERF)

Topic:
E. Macroeconomics and Monetary Economics

Abstract
In this paper we aim to measure and decompose the growth of frontier total factor productivity (TFP) in Tunisia over the period 1983-2001. We define frontier TFP growth as the shift of the economy’s production frontier, which we obtain by solving for each year a linear program, a sort of aggregate DEA analysis. We then decompose this aggregate frontier TFP growth into changes in technology, terms of trade, efficiency and resource utilization. We also attribute frontier TFP growth to its main beneficiaries: labor, decomposed into five types, capital, decomposed into two types, and the allowable trade deficit. We find that frontier TFP grew by about 1% a year after the introduction of the structural adjustment program of 1987. Labor—in particular unskilled labor—was the main beneficiary of frontier TFP growth. The Solow residual reflecting technological change was the main driver of frontier TFP growth. The terms of trade were not favorable to Tunisia. After 1992, while the Tunisian efficiency frontier moved outwards, the country moved away from its efficiency frontier.

Arabic Abstract:

نهدف من هذه الورقة إلي قياس و تحليل نمو حد إنتاجية العامل الكلي في تونس خلال الفترة من 1983 إلي 2001. و نعرف نمو إنتاجية العوامل الكلية بأنة تغير حد إنتاج الاقتصاد الذي نحصل علية عن طريق حل برنامج خطي لكل عام، و هو نوع من التحليل التطويقي الكامل للبيانات. و بعد ذلك نحلل نمو حد إنتاجية العامل الكلي إلي تغيرات في التكنولوجيا و الاتفاقيات التجارية و الكفاءة و استخدام المصادر. و يمكن أيضا إرجاع نمو حد إنتاجية العامل الكلي إلي المستفيدين منه: العمالة، و ينقسمون إلي خمس أنواع. رأس المال، و ينقسم إلي نوعين، بالإضافة إلي العجز التجاري المسموح. نجد أن حد إنتاجية العامل الكلي ينمو بما يقرب من 1% في العام بعد الدراسة التمهيدية لبرنامج التعديل الهيكلي العام 1987. كانت العمالة، و بالتحديد العمالة غير المدربة، المستفيد الأساسي من نمو حد إنتاجية العامل الكلي. و كان متبقي سولو الذي يعكس التغير التكنولوجي الناقل الرئيسي لنمو حد إنتاجية العامل الكلي. و لم تكن الاتفاقيات التجارية في مصلحة تونس. و بعد عام 1992، و بينما تحرك حد الكفاءة التونسي إلي الخارج، ابتعدت البلاد عن حد كفاءتها.
Policy Affiliates

Sofiane Ghali

Dean, Higher School of Economic and Commercial Sciences of Tunis, University of Tunis


Pierre Mohnen


Project

EVENTS

There are no Events PAST



Related Publications